الإثنين , أبريل 15 2024
الهواتف الكلاسيكية تعود بقوة سكلوز

الهواتف الكلاسيكية تعود بقوة

يجري إلقاء اللوم على الهواتف الذكية في اضطراب النوم ومشكلات الانتباه وانتشار الوحدة عالمياً.

وعلى الرغم من ذلك، لا يمكن للمستخدمين التوقف عن فحص أجهزتهم، إذ يقضي الأميركيون وحدهم اكثر من 4 ساعات يومياً في المتوسط في النظر إلى هواتفهم المحمولة خلال عام 2022، بزيادة قدرها %33 على عام 2019.

وتتمثل إحدى طرق التحرر من الهوس الخلوي في حذف التطبيقات، وإيقاف تشغيل الإشعارات، لكن قد تكون هناك طريقة أسهل، وهي الهواتف الكلاسيكية، التي لا تحتوي على إنترنت، وهي ذات وظائف محدودة.

وأفاد تقرير لصحيفة فايننشال تايمز بأن الهواتف الكلاسيكية القادرة فقط على الاتصال والرسائل النصية فقط، تأتي أحياناً مع وصول محدود جداً إلى الإنترنت، وباتت تؤكد أهميتها مجدداً.

ومثّلت الهواتف الكلاسيكية ذات الوظائف المحدودة %45 من الشحنات العالمية للهواتف المحمولة عام 2013، لكنها مثلت %16 فقط العام الماضي.

وقالت شركة HMD Global، التي تمتلك شركة نوكيا للهواتف المحمولة إن حصتها في سوق الهواتف الكلاسيكية تضاعفت بين عامي 2021 و2022، وتتوقع مزيداً من النمو في عام 2023.

عن kkh